هكذا تطوع طلبة أتراك في الجزائر لمد جسور الصداقة

 هكذا تطوع طلبة أتراك في الجزائر لمد جسور الصداقة
إعلان

أقيم في مدينة البويرة الجزائرية مراسم افتتاح برنامج لتطوير الحوار بين الطلبة الأتراك ونظرائهم الجزائريين برعاية وكالة التعاون التنسيق التركية “تيكا”، لتعزير التعاون بين شباب البلدين، ضمن “برنامج تبادل الخبرات 2018” الذي تنظمه الوكالة نفسها.

 

حيث استقبل الطلبة الجزائريون، وممثلي منظمات المجتمع المدني، الطلبة الأتراك القادمين إلى الجزائر بهدف مد جسور الصداقة بين البلدين.

Ad

 

e - هكذا تطوع طلبة أتراك في الجزائر لمد جسور الصداقة

Ad

 

وشارك في المراسم الرئيس السابق لبلدية البويرة “علي بوخاس”، إلى جانب ممثلين عن مختلف الجمعيات الجزائرية.

 

d - هكذا تطوع طلبة أتراك في الجزائر لمد جسور الصداقة

 

عقب افتتاح البرنامج أطلق الطلبة الأتراك والجزائريون حملة لتنظيف الحديقة الوطنية جرجرة، ومن ثم زرع الطلبة الأتراك شتلات رمزية، متمنين بيئة أنظف وقابلة للعيش.

Ad

 

كما قام الطلبة بصبغ مدرسة في قرية تابعة لمدينة بجاية، ومن ثم تم افتتاح المدرسة بمراسم حضره نائب رئيس بلدية بجاية، وإدارة المدرسة، والصحافة المحلية.

 

c - هكذا تطوع طلبة أتراك في الجزائر لمد جسور الصداقة

 

يهدف “برنامج تبادل الخبرات 2018″، إلى بناء “جسور الصداقة” بين الطلاب في مختلف الجامعات التركية وجامعات إفريقيا وآسيا والبلقان والشرق الأوسط وجميع المناطق التي تعمل “تيكا” على إطلاق مشاريع خدمية فيها.

 

a 2 - هكذا تطوع طلبة أتراك في الجزائر لمد جسور الصداقة

 

ومن المقرر، في إطار البرنامج، أن يزور حوالي 500 طالب تركي 30 دولة، لغاية 8 سبتمبر/أيلول القادم، للاطلاع على مشاريع تركيا ومنظمات المجتمع المدني التركية في هذه الدول.

 

تنظم “تيكا” البرنامج المذكور، بالتعاون مع وكالة الأناضول، والخطوط الجوية التركية، ومؤسسة الإذاعة والتلفزيون التركية.

Ad1

مشاركة الخبر

فريق التحرير

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.