هل استطاع الانقلاب اللغوي تجريد اللغة التركية من الكلمات العربية؟

 هل استطاع الانقلاب اللغوي تجريد اللغة التركية من الكلمات العربية؟
إعلان

ارتبطت اللغة التركية ارتباطاً ملحوظاً باللغة العربية، ويعود ذلك للسنوات الطويلة التي عاشها الأتراك مع العرب في منطقة الأناضول. هذا بالإضافة إلى اعتناق الكثير من الأمم الخاضعة تحت حكم الإمبراطورية العثمانية للإسلام، مما اضطرهم لتعلم اللغة العربية والاحتكاك المباشر بثقافتها.

وليس هناك ما يؤكد على توقيت اعتماد الحروف العربية لكتابة اللغة العثمانية، غير أن بعض الروايات أكدت أن السلطان مراد الأول هو أول من اعتمد الحروف العربية وأعلن اللغة العثمانية كلغة رسمية للإمبراطورية المترامية الأطراف، بينما تذهب بعض الروايات الأخرى إلى أن أورخان بن عثمان هو الذي اعتمد اللغة العثمانية.

Ad

ولفقر اللغة التركية العثمانية في ذاك الوقت، اضطر الأتراك للاقتباس من اللغة العربية والفارسية لمواكبة التقدم الأدبي الذي حدث في القرن 15 الميلادي.

Ad

c3 - هل استطاع الانقلاب اللغوي تجريد اللغة التركية من الكلمات العربية؟

Ad

وعندما تم تحويل اللغة التركية إلى الحروف اللاتينية سنة 1928 تأسس مجمع اللغة التركية، واتخذ قرارات متعددة أهمها: تطهير التركية من الكلمات الأجنبية. والمقصود هنا الكلمات العربية والفارسية. وتم حذف آلاف الكلمات العربية والفارسية، غير أن اعتماد اللغة التركية بشكل مباشر على هاتين اللغتين جعل من الصعب التخلص تماماً من الكلمات العربية والفارسية.

ولا زالت اللغة التركية حتى يومنا هذا تحتوي على آلاف الكلمات العربية التي لا يمكن للمواطن التركي أن يستغنى عنها.

أقرأ أيضاً

تحويل اللغة التركية من الحروف العربية إلى الحروف اللاتينية.. أبرز ما حدث في مثل هذا اليوم

(خاص-مرحبا تركيا)

Ad1

مشاركة الخبر

فريق التحرير

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.