• 16 أبريل 2024

يلماز: رفع التجارة مع السعودية إلى 10 مليار دولار هدف واقعي

قال جودت يلماز نائب الرئيس التركي، الخميس، أن حجم التجارة الثنائية مع السعودية وصل إلى 6.8 مليارات دولار في عام 2023، معرباً عن اعتقاده بأن زيادة هذا الرقم إلى أكثر من 10 مليارات دولار على المدى القصير هدف واقعي.

جاء ذلك في كلمة له خلال حفل عشاء أقيم للمشاركين في المنتدى التركي السعودي للاستثمار والأعمال بإسطنبول.

وأوضح يلماز، أن هدف البلدين على المدى المتوسط ​ الوصول إلى 30 مليار دولار.

وأشار إلى أنه بفضل الإرادة السياسية القوية التي أبداها قادة البلدين، تم اتخاذ خطوات مهمة نحو تطوير العلاقات التجارية الثنائية.

وأشار يلماز، إلى أن استثمارات الشركات السعودية في تركيا بلغت ملياري دولار.

وأعرب عن اعتقاده بإمكانية زيادة الاستثمارات المتبادلة بسهولة، من خلال زيادة وتيرة الفعاليات التي تجمع رجال أعمال البلدين.

ولفت إلى أن التواصل والتعاون الوثيقين بين صندوق الاستثمارات السعودي ومكتب الاستثمار الرئاسي التركي سيوفر فوائد اقتصادية كبيرة للدولتين.

وأكد يلماز، أن أحد أهم العوامل الأساسية التي ساهمت في التنمية الاقتصادية لتركيا خلال الـ21 عامًا الماضية، هي الاستثمارات الدولية المباشرة.

وتابع: “أثرت الاستثمارات الدولية المباشرة على نمو اقتصاد بلادنا وتحوله التكنولوجي وتكوين فرص العمل المؤهلة والاستخدام الفعال لمواردنا وزيادة صادراتنا، وخلال الأعوام الماضية تم تنفيذ العديد من الإصلاحات من أجل جذب الاستثمارات الدولية إلى بلدنا، وهذه الإصلاحات زادت جاذبية وتنافسية بيئة الأعمال والاستثمار في تركيا”.

وأشار يلماز، إلى أنه في نطاق الاستثمارات الدولية، توفر قطاعات مختلفة مثل التكنولوجيا والدفاع والطاقة المتجددة والبتروكيماويات والتمويل والسياحة والإسكان فرصًا للمستثمرين.

وأضاف أن قطاعات المواد الكيميائية والآلات ومعالجة الأغذية والمشروبات والسيارات والطيران والأدوية والتكنولوجيا الحيوية والأجهزة والمواد الطبية والعسكرية والطاقة المتجددة ومواد البناء والتعدين، تعد من القطاعات التي تجذب اهتمام المستثمرين السعوديين.

وأوضح يلماز، أن السعودية تهدف إلى تنويع اقتصادها وتقليل اعتمادها على النفط وبناء مستقبل أكثر استدامة من خلال رؤيتها لعام 2030.

وأردف قائلا: “رؤيتنا لقرن تركيا ورؤية السعودية لعام 2030 ستجلب فوائد اقتصادية كبيرة للبلدين وللمنطقة بأكملها. ونريد أن تلعب شركاتنا دورًا نشطًا في المشاريع السعودية الضخمة مثل نيوم وبوابة الدرعية والقدية ومشروع البحر الأحمر”.

وقال يلماز، إن المقاولين الأتراك نفذوا 402 مشروعا بقيمة 27.6 مليارات دولار في السعودية.

وأكد نائب الرئيس التركي أن عدد السياح السعوديين الذين توافدوا إلى تركيا خلال 2023، زاد بـ65 بالمئة مقارنة بالعام السابق gı.

اقرأ أيضا: أردوغان يعين سفراء جدد لتركيا في عدد من البلدان

اقرأ أيضا: وزير الدفاع التركي يشارك في الصورة العائلية التقليدية للناتو

محرر مرحبا تركيا

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *