• 17 أبريل 2024

أمينة أردوغان تترحم على ضحايا الكارثة

ترحمت أمينة أردوغان عقيلة الرئيس التركي على ضحايا الزلزال، في الذكرى الأولى للكارثة التي استفاقت عليها البلاد صباح 6 فبراير/ شباط 2023.

وعلى حسابها بوسائل التواصل الاجتماعي، قالت أردوغان: “أعتقد من كل قلبي أن التعاضد الذي حدث بين الدولة والشعب، منذ اليوم الأول للكارثة، سيكون سببا لولادة جديدة لمدننا من تحت الرماد”.

وأضافت: “إن عزاءنا في الكارثة، تحول كل بيت من بيوت تركيا إلى جمعية خيرية وتحول كل مواطن إلى جندي متطوع”.

وشاركت أمينة أردوغان في حسابها مشاهد للجهود التي بذلتها طواقم الإنقاذ بعد الكارثة.

أردوغان يتعهد بمواصلة إعمار المناطق المتضررة

عام على الزلزال.. أردوغان يتعهد بمواصلة إعمار المناطق المتضررة
أردوغان يتعهد بمواصلة إعمار المناطق المتضررة

تعهد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بمواصلة حكومته إعادة إعمار المناطق المنكوبة جراء زلزال 6 فبراير/ شباط 2023، وذلك لغاية “تأمين مأوى آمن لكل مواطن تضرر منزله بسبب الكارثة”.

جاء ذلك في تدوينة نشرها، الثلاثاء، بحلول الذكرى السنوية الأولى للزلزال المدمر الذي ضرب جنوبي تركيا وشمالي سوريا وبلغت قوته 7.7 درجات، أعقبه آخر بعد ساعات بقوة 7.6 درجات، ومئات الهزات الارتدادية العنيفة.

أردوغان ترحّم في تدوينته على ضحايا الزلزال، معزياً ذويهم والشعب التركي عموما، فيما تمنى السلامة للمصابين والشفاء العاجل لمن يواصلون تلقي العلاج.

وأكد أن الكوارث الضخمة كهذه تمثل تحدياً واختباراً في الوقت نفسه “لوحدة وأخوة وقوة الشعوب”.

الرئيس أردوغان أشاد بموقف الشعب التركي حيال “الكارثة” التي قال إن الشعب قدم خلالها “موقفا تاريخيا”.

وشدد على أن الحكومة تواصل جهودها بعزم وإصرار لتنفيذ الالتزامات والتعهدات التي قطعتها للشعب.

وفي هذا الإطار، أشار أردوغان إلى استمرار أعمال إعادة إعمار وإحياء المناطق المتضررة، مؤكداً أنها ستتواصل لغاية “تأمين مأوى آمن لكل مواطن انهار منزله بسبب الكارثة”.

يُذكر أن زلزال 6 فبراير أودى بحياة 53 ألفا و537 شخصا، فيما أصيب 107 آلاف و213 آخرون.

اقرأ أيضا: زلزال تركيا 2023.. عام على الكارثة

اقرأ أيضا: زلزال تركيا 2023.. جهود وزارة الصحة الجبارة بالأرقام

محرر مرحبا تركيا

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *