• 16 يونيو 2024

أمريكا وكوريا الجنوبية تردان على كوريا الشمالية بإطلاق 8 صواريخ بالستية

أعلن جيش كوريا الجنوبية في بيان، اليوم الإثنين، أن كل من الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية أطلقا 8 صواريخ بالسيتة تكتيكية أرض-أرض “ATACMS”، على أهداف في بحر اليابان، وذلك رداً على اطلاق كوريا الشمالية العدد نفسه من الصواريخ أمس الأحد.

وأوضح الجيش الكوري الجنوبي في بيانه: “يدين جيشنا بشدة سلسلة الاستفزازات بصواريخ بالستية من جانب كوريا الشمالية ويحضها بشدة على الوقف الفوري للأعمال التي تزيد التوترات العسكرية في شبه الجزيرة”.

وأكدت هيئة الأركان المشتركة، أن البلدين الحليفين أطلقا فجر الاثنين صواريخ من نظام الصواريخ التكتيكية أرض-أرض “ATACMS”، على أهداف في البحر الشرقي المعروف أيضاً باسم بحر اليابان.

اقرأ أيضا: تركيا.. البدء بإنتاج صواريخ بوزوق الموجهة بالليزر

وأُطلقت الصواريخ الثمانية والتي استمرت مدة عشر دقائق، بعد إطلاق “بيونغ يانغ” 8 صواريخ بالستية قصيرة المدى عقب تدريبات عسكرية مشتركة بين الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية.

ويُعد هذا الإطلاق المُشترك، ثاني استعراض للقوة من جانب الحلفاء في عهد الرئيس الكوري الجنوبي الجديد “يون سوك يول” الذي تعهد بتشديد موقفه في مواجهة استفزازات بيونغ يانغ.

وتحتج كوريا الشمالية منذ فترة طويلة على التدريبات المشتركة بين الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية وتعتبرها بمثابة استعداد لعملية غزو.

وأجرت كوريا الشمالية، تجارب عسكرية عدة منذ بداية العام، بما في ذلك إطلاق عشرات الصواريخ البالستية باتجاه بحر اليابان، وخصوصاً بالتزامن مع تدريبات مشتركة بين الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية والتي تعتبرها بيونغ يانغ بمثابة استعداد لعملية غزو.

وبرغم العقوبات الاقتصادية المفروضة على كوريا الشمالية، تُكثف بيونغ يانغ جهودها لتحسين برنامج أسلحتها هذا العام.

اقرأ ايضا: اعتصام أمهات ديار بكر يدخل يومه الـ 1007

وأطلقت كوريا الشمالية في 26 مايو/أيار الماضي، عدداً كبيراً من الصواريخ البالستية، بينها صاروخ يُشتبه بأنّه عابر للقارات، بعد ساعات من مغادرة الرئيس الأمريكي “جو بايدن” الذي جاء إلى آسيا خصوصاً لتأكيد دعمه لسيول وطوكيو في مواجهة التهديد النووي من بيونغ يانغ.

وأصدر الجيش الأمريكي بيان صحفي، جاء فيه أن ثماني طائرات مقاتلة للبلدين حلقت معاً فوق بحر اليابان، بعد أن أطلقت كوريا الشمالية في وقت سابق ثلاثة صواريخ سقطت في المياه التي تفصل بين اليابان وشبه الجزيرة الكورية.

وحذرت الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية منذ أسابيع من أن رئيس كوريا الشمالية “كيم جونغ أون“، قد يجري تجربة نووية سابعة.

ووردت تقارير تؤكد أن واشنطن تعتقد أن تجري كوريا الشمالية تجربتها النووية الجديدة أثناء رحلة “بايدن” الآسيوية.

وكشف النائب “هاتاي كونغ” في حكومة كوريا الجنوبية للصحافة، نقلاً عن مكتب تجسس في “سيول”، أن “كوريا الشمالية” أنهت التحضيرات لتجرية نووية كانت بإنتظار الوقت المناسب لإجرائها.

اقرأ أيضا: كور اسطنبول.. الحاضنة التركية العربية الأكبر لرواد الأعمال الشباب في تركيا
اقرأ أيضا: يجب تلبية شروطنا.. أردوغان يجدد رفضه انضمام السويد وفنلندا للناتو


اكتشاف المزيد من مرحبا تركيا

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

محرر مرحبا تركيا

اترك رد

اكتشاف المزيد من مرحبا تركيا

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading