تجفيف ثمرة طرابزون خرمسي أو تفاحة الجنة لتصبح ثمرة الكاكا التركية

 تجفيف ثمرة طرابزون خرمسي أو تفاحة الجنة لتصبح ثمرة الكاكا التركية
إعلان

بعد أن حققت نجاحاً في تجفيف التين على شكل رقائق، تمكنت التركية “سمرا أونال” من تجفيف ثمرة الكاكا التي أطلقت على المجفف منها اسم “الكاكا التركية”، ما ضاعف من أرباحها.

وتعرف ثمرة الكاكا في تركيا وبلاد الشام باسم “طرابزون خرمسي”، كما تعرف بـ”تفاحة الجنة”.

Ad

وبفضل نجاحها الذي حققته في إنتاج “جبس التين” (رقائق)، استقبلها مؤخرا الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في القصر الرئاسي في العاصمة أنقرة.

Ad

وقالت للاناضول أونال (41 عاماً)، الأم لثلاثة أطفال، “لقد بدأت بتجفيف ثمرة الكاكا قبل عامين، وقررت أن أركز على إنتاج الكاكا التركية لهذا العام” بالرغم من أن هذا الأمر غير معتاد في تركيا.

وأشارت إلى أنها في البداية جففت قليلاً من ثمرة الكاكا للتجربة، وعرضته على الزبائن حيث نال إعجابهم، وبعدها قررت تجفيف المزيد من هذه الثمرة.

وأضافت أنها بدأت بتشغيل 20 من سيدات الحي في ورشتها، حيث تمكن من إنتاج طن واحد من الكاكا التركية العام الماضي.

وعن انتاجها المستهدف لهذا العام، أجابت أونال: “قررت إنتاج خمسة أطنان من الكاكا التركية لهذا العام”.

Ad

وأوضحت أن ورشتها تحولت إلى ما يشبه المصنع حيث تقوم العاملات بتقشير ثمرة الكاكا الواحدة تلو الأخرى، ومن ثم وضعها على مشبك من الأسلاك ليجف، في بيوت مصنوعة من النايلون، حيث تقوم العاملات بإجراء التهوية اللازمة لها بين الفينة والأخرى كي لا تتعفن.

وأكدت أنها تحصل على كيلو غرام واحد من “الكاكا التركية”، من كل 4 كغم من ثمرة الكاكا الطازجة.

وأشارت إلى أن ولاية آيدن كانت تحوي الكثير من أشجار الكاكا، إلا أنه تم اقتلاعها وزرع أشجار التين والزيتون بمكانها.

وعن أسعار منتجها، لفتت أونال أن الكيلو غرام الواحدة من ثمرة الكاكا الطازجة يباع في الأسواق بثلاثة ليرات تركية (77 سنتاً)، في حين تبيع هي الكيلو غرام الواحد من الكاكا التركية بـ”30 ليرة تركية” (7.7 دولار أمريكي).

وكشفت أنها تبيع الكاكا التركية في جميع ولايات البلاد تقريباً، عبر الانترنت، كما تلقت طلبيات من خارج تركيا أيضاً.

اقرأ أيضاً:

جهود فردية وانتشار دولي … المهندس التركي سونر جاقير يصدر الخل إلى 5 دول

صُنع في تركيا.. “watchX” ساعة ذكية تركية تُصدَّر إلى العالم (صور)

Ad1

مشاركة الخبر

فريق التحرير

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.