• 22 فبراير 2024
 تحفيز مرضى السرطان بالفنون اليدوية

تحفيز مرضى السرطان بالفنون اليدوية

قامت مؤسسة الدورات المهنية لبلدية قونيا الكبرى KOMEK بتنظيم دورات لمرضى السرطان من أجل تحفيزهم و رفع معنوياتهم عن طريق إعطاء دروس في الفنون اليدوية .
حيث قامت مؤسسة KOMEK بتنظيم دوراتها في عيادة الأورام الداخلية لكلية الطب في جامعة نجم الدين أربكان في مدينة قونيا التركية .
ومن بين الدورات التي تم افتتاحها لكي ينسى المرضى آلامهم:
تصميم الجواهر، الحياكة بالإبرة، تلوين الأخشاب و صناعة الأكسسوارات .
وقالت ( سيفغي دوغان ) الموظفة في عيادة الأورام الداخلية بأنّ مرض السرطان هو من النوع الذي يؤثر على مشاعر الإنسان و نفسيته بالإضافة إلى التأثير البدني .
كما أشارت “سيفغي” إلى أهمية مكافحة مرض السرطان من جميع الاتجاهات و قالت : يشعر مرضى السرطان بالملل الشديد لأنّ فترة المداوة تُعتبر طويلة جداً و يقولون أنّ الوقت لا يتحرك أبداً !!!
و انطلاقاً من هنا قامت بلديتنا بدعمنا بشكل كبير، كانَ لدينا حلماً فقاموا بتسخير جميع إمكانياتهم لتحقيق حلمنا، و الآن مرضانا ممنونون جداً من الدورات المهنية التي تُقام، حيث بدوأ بالابتعاد عن جو المرض و عدم الاشتكاء من حالهم .
كما جاءت ردات فعل إيجابية من المرضى عن دورات الفنون اليدوية المقدمة ، حيث قالت دودو كيرديش أنها تتعالج منذ ثلاث سنوات من السرطان ولقد تحفزت جداً بسبب الاهتمام الحفيف الذي لاقته من مؤسسة KOMEK المهنية .
كما قال “كبيز اوغور” الذي يتعالج في العيادة منذ 5 أشهر بأنهُ تعرف على دورات الفنون هنا و بفضل هذه الدورات ارتفعت معنوياته و نسي المرض بشكل نسبي .
نهايةً، قالت ( يشيل كايا ) إحد المسؤولات في مؤسسة KOMEK المهنية أنهم بدوأ في هذا المشروع لكي يدعموا مرضى السرطان و يؤدوا مسؤوليتهم الإجتماعية .
كما أننا نهدف إلى رفع معنويات المرضى و إبعادهم عن جو المرض و تأمين البيئة المريحة إليهم .

فريق التحرير

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *