• 13 يوليو 2024

فيدان: تطورات المنطقة تنذر بتحول حرب غزة إلى دوامة أكبر

حذّر وزير الخارجية التركي هاكان فيدان، اليوم الثلاثاء، من أن التطورات الحالية في البحر الأحمر وسوريا والعراق تنذر بأن الحرب التي تشنها إسرائيل على قطاع غزة ستتحول تدريجياً إلى دوامة أكبر.

تصريحات فيدان جاءت في مؤتمر صحفي، عقده مع نظيره الكرواتي جريليك رادمان في العاصمة التركية أنقرة.

وقال فيدان: “بالنظر إلى ما يحدث حاليا في البحر الأحمر والعراق وسوريا؛ ليس من الخطأ أن نرى أن مثل هذه الهجمات والتمركز المتبادل ينذر بأن دوامة الحرب التي بدأت في غزة ستتحول تدريجياً إلى دوامة أكبر”.

ولفت وزير الخارجية التركي إلى أن أكثر من 24 ألف فلسطيني قُتلوا في قطاع غزة، وذلك أمام أعين المجتمع الدولي.

وأكد أن فكرة وجوب انتهاء هذه الأزمة (الفلسطينية الإسرائيلية) بحل الدولتين، مقبولة من قِبل الجميع تقريباً.

وتابع: “ذكرنا مرارا وتكرارا أنه من دون أمن وسيادة متساويين لكلا الشعبين الفلسطيني والإسرائيلي، لن تكون هناك فرصة لحل هذه المشكلة، ولن يكون هناك سلام وأمن دائمان”.

وأردف: “لم يعد هناك من ينكر أن التوجهات التي تمنح الأولوية لأمن إسرائيل ومصالحها وتهمش أمن وسيادة الفلسطينيين، لن تحقق السلام”.

وأضاف: “سنواصل عملنا من أجل السلام، وسنبذل قصارى جهدنا من أجل دفع المجتمع الدولي للقيام بالرد اللازم سياسيا وقضائيا على المجازر التي ترتكبها إسرائيل”.

ودعا الوزير التركي مجدداً إلى وجوب وقف المجازر اللاإنسانية التي ترتكبها إسرائيل على الفور، ورفع الحصار غير القانوني المفروض على غزة.

كما دعا المجتمع الدولي برمته إلى تقديم الدعم الجاد للجهود الرامية إلى التوصل لوقف دائم لإطلاق النار في غزة.

فيدان: نكافح الإرهاب بكل تصميم

فيدان: نكافح الإرهاب بكل تصميم
فيدان: نكافح الإرهاب بكل تصميم

وفيما يخص كفاح تركيا ضد الإرهاب، قال فيدان: “تركيا التي تكافح الإرهاب بكل تصميم، تنتظر من المجتمع الدولي وخاصة الحلفاء، أن يظهروا نفس الحساسية والتصميم”.

وتطرق أيضا إلى العلاقات الثنائية بين تركيا وكرواتيا، مبيناً أن تلك العلاقات متجذرة وتاريخية.

وأشار فيدان إلى أن العلاقات الاقتصادية والتجارية بين البلدين تسير بشكل جيد، وأنه تم الوصول إلى هدف حجم التجارة البالغ مليار دولار الذي حدده قادة البلدين في 2022، وتم الحفاظ على هذا المستوى عام 2023.

وأعرب عن سعادته برؤية الاهتمام المتزايد للشركات التركية بكرواتيا، مضيفا: “هناك استثمارات مهمة لشركاتنا في كرواتيا، خاصة في مجالات السياحة والإنشاءات والنقل والخدمات المصرفية والطاقة المتجددة”.

وأكد أن أنقرة تدعم بقوة إحلال الاستقرار والرخاء في منطقة البلقان، مبينا أن تطورات الأحداث في تلك المنطقة تؤثر بشكل مباشر على تركيا وكرواتيا.

وتابع: “من مصلحة تركيا وكرواتيا الحفاظ على السلام والاستقرار في المنطقة. البوسنة والهرسك، الجارة لكرواتيا، هي أيضًا دولة مهمة لنا. وكما تعلمون، نؤكد دائما دعمنا للسلام والاستقرار هناك”.

اقرأ أيضا: منصة الحرية لفلسطين تقيم حفلا تضامنيا مع غزة في إسطنبول

اقرأ أيضا: الدفاع التركية: تدمير 24 موقعا لتنظيمات إرهابية شمالي سوريا والعراق


اكتشاف المزيد من مرحبا تركيا

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

محرر مرحبا تركيا

اترك رد

اكتشاف المزيد من مرحبا تركيا

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading