• 23 يوليو 2024

في أقل من أسبوعين.. ثاني هجوم مسلح عشوائي في الولايات المتحدة

أعلنت الشرطة الأمريكية في ولاية “ايوا”، أمس الخميس،عن مقتل امرأتان بإطلاق نار في ساحة انتظار بكنيسة وانتحار القاتل.

وتأتي هذه الحادثة بعد مرور أقل من أسبوعين على هجوم مسلح وقع في مدرسة ابتدائية في ولاية تكساس الامريكية، وضمن سلسلة عمليات إطلاق نار عشوائي تشهدها الولايات المتحدة في الآونة الأخيرة.

ويُشار الى أن الهجوم المسلح في ولاية “ايوا” وقع بعد فترة قصيرة من كلمة ألقاها الرئيس الأمريكي “جو بايدن”، حول العنف المسلح في أعقاب جرائم إطلاق نار عشوائي في نيويورك وتكساس وأوكلاهوما في الأسابيع الماضية.

اقرأ ايضا: مصور أوكراني يعيش في كبادوكيا منذ أن زارها أول مرة

وقال “نيكولاس لينين” نائب قائد شرطة مقاطعة ستوري: “إطلاق النار في أيوا وقع أمام كنيسة كورنرستون شرقي مدينة أميس”.

وأوضح: “الشرطة عثرت على القتلى الثلاثة بعد الوصول إلى مكان الحادث، ولم نتمكن من تحديد هويات القتلى أو تحديد الصلة بينهم”.

في الوقت نفسه أصيب شخصان بإطلاق نار على حشد من المشاركين في جنازة بمقبرة في مدينة راسين في ولاية ويسكونسن، ولم يجر القبض على أي مشتبه به.

وفي 24 أيار/مايو الماضي، أعلن حاكم ولاية تكساس الأميركية “غريغ أبوت”، أن فتى أطلق النار في مدرسة ابتدائية بمدينة “أوفالدي” في الولاية، وقتل عددا من التلاميذ، قبل أن ترديه الشرطة قتيلا.


اكتشاف المزيد من مرحبا تركيا

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

محرر مرحبا تركيا

اترك رد

اكتشاف المزيد من مرحبا تركيا

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading