وثيقة أثرية بختم السلطان محمد الفاتح تسعى تركيا لاستعادتها من بريطانيا

 وثيقة أثرية بختم السلطان محمد الفاتح تسعى تركيا لاستعادتها من بريطانيا

وثيقة أثرية بختم السلطان محمد الفاتح

تحركت تركيا عبر سلطاتها المختصة لاستعادة وثيقة أثرية بختم السلطان محمد الفاتح، ومن المزمع طرح الوثيقة للبيع بمزاد علني في العاصمة البريطانية لندن بتاريخ 21 تشرين الأول / أكتوبر الجاري.

وتتضمن الوثيقة المؤرخة 866 هجري (1462 ميلادي) شروط وأهداف تأسيسية لوقف زغانوس باشا في ولاية باليكسير (غرب تركيا)، وتحمل الوثيقة طغرى (أي خاتم) السلطان محمد الفاتح، ويبلغ طولها 114 سم وعرضها 20.5 سم، ومن المتوقع أن يتم افتتاح المزاد عليها بدءاً من 80 ألف جنيه إسترليني (أي حوالي 1 مليون ليرة تركية).

وكانت المديرية العامة للأوقاف التركية ومديرية المتاحف والتراث الثقافي في تركيا قد تقدمت بطلب إلى المنظمة الشرطة الجنائية الدولية (الانتربول)، وذلك من أجل استعادة الوثيقة التي جرى البحث عنها لسنوات.

وثيقة أثرية بختم السلطان محمد الفاتح

وثيقة أثرية بختم السلطان محمد الفاتح

 

اقرأ أيضاً: روائع من التاريخ العثماني 5 .. عدالة القضاء حتى مع السلطان

ويُعتقد أن الوثيقة التاريخية كانت بين الآثار التي تم تهريبها أثناء الاحتلال البريطاني لمدينة إسطنبول بين عام 1918 و 1920م.

مشاركة الخبر

فريق التحرير

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.