• 23 يوليو 2024

تركيا.. الحكم على صلاح الدين دميرتاش بالسجن 42 عاماً على خلفية أحداث 2014

حكمت محكمة أنقرة على الرئيسين المشاركين السابقين لحزب الشعوب الديمقراطي (HDP)، صلاح الدين دميرتاش وفيجن يوكسكداج، بالسجن، في القضية المتعلقة بأحداث عام 2014 التي اندلعت في اشتباكات دموية شرقي تركيا.

وحُكم على صلاح الدين دميرتاش بالسجن لمدة 42 سنة، بينما حُكم على يوكسكداج بالسجن لمدة 30 سنة وثلاثة أشهر. تشمل التهم الموجهة إليهما جرائم مثل “تعكير صفو وحدة الدولة”.

وشهدت المحاكمة، التي عُقدت في 16 أيار، إدانة 108 أفراد من قيادات وسياسيي حزب الشعوب الديمقراطي، مع طلبات بـ38 حكماً بالسجن المؤبد المشدد على 29 تهمة منفصلة.

وقررت المحكمة تمديد اعتقال صلاح الدين دميرتاش بعد إدانته بتهم تشمل المساعدة في تعطيل وحدة وسلامة الدولة، والتحريض على ارتكاب جرائم، والدعاية لتنظيم إرهابي والتحريض على العصيان العام.

ومن بين الأفراد الآخرين الذين حُكم عليهم بالسجن 12 سنة بتهمة الانتماء إلى منظمة إرهابية، الرئيسة المشتركة السابقة غولتان كيشاناك وصباحات تونجال، إلا أنهما حصلا على إطلاق سراح فيما بعد بعفو رئاسي.

قرارات بالعفو

وحصل عدة أفراد آخرين على قرارات براءة، من بينهم ألتان تان، أيهان بيلغان، أيسل توغلوك، بيزا أستون، بيرجان يورلماز، جان ميميش وسري سريا أوندر.

وحضر جلسات المحاكمة وفود من عدة أحزاب سياسية، بما في ذلك خليفة حزب الشعوب الديمقراطي، حزب الديمقراطية والمساواة للشعوب (DEM)، وحزب الشعب الجمهوري (CHP)، بالإضافة إلى مراقبين دوليين، ونواب، ومحامين، وداعمين.

وأسفرت التحقيقات، التي بدأت في عام 2014، عن اعتقال 17 من مسؤولي حزب الشعوب الديمقراطي في تشرين الأول 2020، وعُقدت منذ ذلك الحين أكثر من 30 جلسة استماع.

اقرأ أيضا: وزير الداخلية التركي يتعهد بمحاسبة كل من يخطط لاستهداف أردوغان

اقرأ أيضا: أردوغان يعقد اجتماعات أمنية طارئة.. هل يوجد مخطط لانقلاب جديد في تركيا؟


اكتشاف المزيد من مرحبا تركيا

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

محرر مرحبا تركيا

اترك رد

اكتشاف المزيد من مرحبا تركيا

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading