• 26 مايو 2024

أمينة أردوغان: دور الاعلام متميز ومهم لحل مشكلات البيئة

صرحت السيدة الأولى في تركيا أمينة أردوغان أمس الخميس، بأن للإعلام دور مهم ومتميز في حل المشكلات البيئية.

وجاء ذلك في كلمة ألقتها عقيلة الرئيس التركي في ختام منتدى البيئة الذي نظمته وكالة الأناضول، بمدينة إسطنبول بمشاركة محلية ودولية رفيعة، تحت عنوان “إعادة تشكيل سرد أزمات البيئة والمناخ”.

وأوضحت: “تأثير وسائل الإعلام على مشاعر العالم وأفكارهم يتزايد يوما بعد يوم”.

وأعربت عن سعادتها بإيلاء وكالة الاناضول الأهمية البالغة لقضايا البيئة، وعن تقديرها لتأسيس الوكالة نشرة حول البيئة في هذا الإطار.

وأكدت أردوغان: “تغير المناخ يمثّل القضية والمصير المشتركين للبشرية، وقضية حساسة توثر بشكل مباشر على حياة .75 مليار نسمة على سطح البسيطة، ومعهم جميع الكائنات الحية”.

مشيرةً الى أن التغلب على هذا المأزق المتمثل بتغير المناخ ممكن من خلال التضامن العالمي.

واضافت: “للإعلام دور مهم ومتميز في حل المشكلات البيئية، ويتزايد تأثير وسائل الإعلام على مشاعر العالم وأفكارهم يوما بعد يوم”.

وتابعت: “وفقا لإحدى الدراسات فإن الناس يتلقون مرة واحدة فقط شهريا خبرا عن وقائع الاحتباس الحراري، إلى جانب إفراد القنوات الإخبارية الرئيسية 142 دقيقة فقط العام الماضي لتسليط الضوء على أحوال تغير المناخ”.

اقرأ أيضا: أردوغان: صادرات تركيا من الصناعات الدفاعية تخطت 3 مليارات دولار

وأعربت أردوغان عن أسفها إزاء “التغطية الإعلامية الضيقة لمشكلة يعتمد مستقبل العالم على إدراك خطورتها والعمل على معالجة أسبابها”.

وذكرت بأن تركيا أطلقت مشروع “صفر نفايات” في 2017 ضمن جهودها في مكافحة تغير المناخ، وأن هذا المشروع لاقى ترحيبا كبيرا خارج البلاد.

وأردفت: “العالم شهد 7 آلاف و500 كارثة طبيعية كبيرة خلال العقدين الأخيرين”، مستشهدة بآراء خبراء أكدوا أن التغير المناخي يؤثر سلبيا على الحالة النفسية للأطفال، كالتوتر الشديد والقلق والخوف بسبب تلك الكوارث.

وشددت على ضرورة التأكيد على إمكانية حل مشكلة تغير المناخ عبر العمل المشترك.

كما نوّهت بأن تركيا فاعل عالمي في قضايا البيئة، وأنها صادقت على اتفاق باريس للمناخ، مع وضع رئيس البلاد رجب طيب أردوغان هدف “صافي صفر انبعاثات (بحلول) 2053”.

وأهدى رئيس مجلس إدارة وكالة الأناضول، سردار قره غوز، مديرها العام، في نهاية الخطاب، السيدة الأولى أمينة أردوغان، كاميرا مصنوعة بالكامل من قطع معاد تدويرها.

محرر مرحبا تركيا

اترك رد