• 13 يوليو 2024

إسطنبول.. انطلاق فعاليات منتدى شباب التعاون الإسلامي

انطلقت في مدينة إسطنبول التركية، أمس الجمعة، فعاليات الاجتماع الخامس للجمعية العامة لمنتدى شباب التعاون الإسلامي، حيث أُعيد انتخاب التركي طه آيهان رئيسا للمنتدى خلال الاجتماع.

وتطرق آيهان في كلمة خلال الافتتاح، إلى التطورات في فلسطين وأدان “المجازر الإسرائيلية” في قطاع غزة.

طه آيهان – رئيس منتدى الشباب الاسلامي الذي أقيم في إسطنبول

وشدد رئيس المنتدى على ضرورة اتخاذ إجراءات أكثر تصميمًا وصلابة في المستقبل من أجل تطوير العالم الإسلامي.

من جانبه، أوضح وزير الشباب والرياضة الليبي فتح الله عبد اللطيف الزني، أن الاجتماع في إسطنبول يعد خطوة مهمة من أجل العالم الإسلامي.

وأدان الزني الهجوم الإرهابي الذي وقع قبل أيام أمام القصر العدلي في إسطنبول، مؤكدًا أن بلاده في تعاون مستمر مع تركيا بمكافحة الإرهاب.

ولفت إلى أن الشباب في العالم الإسلامي مستهدفون ويمنعون من رفع مستوياتهم الفكرية وإظهار خبراتهم، مشددًا على أهمية التدابير الواجب اتخاذها للحيلولة دون ذلك ودعم الشباب للقيام بدور أكثر فعالية.

بدوره، ذكر رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة الفلسطيني جبريل الرجوب، إن بلاده تحلم بفلسطين حرة خلال شهر رمضان.

وأعرب عن ثقته أن الاجتماع سيلعب دورًا مهمًا في تعزيز العلاقات بين الشباب، لافتًا إلى أن إسرائيل ترتكب المجازر في فلسطين متجاهلة كافة القوانين.

وأفاد أن إسرائيل من خلال هجماتها في قطاع غزة والضفة الغربية، دمرت المباني المخصصة للشباب وقتلت أو تسببت في إعاقة العديد من الرياضيين الفلسطينيين.

وقال: “مع الأزمة الأخيرة، اعتقلت إسرائيل 6500 شاب فلسطيني في الضفة الغربية وحدها، فإسرائيل تمارس التطهير العرقي وتريد أن تسلبنا أراضينا، لكننا لن نخسر أراضينا وسنواصل نضالنا بموجب مسؤوليتنا”.

ودعا الرجوب العالم بأسره وخاصة العالم الإسلامي إلى تقديم الدعم (للفلسطينيين) ضد المجازر الإسرائيلية.

من جهته، قال رئيس وقف الرياضات التقليدية التركي بلال أردوغان إن “الإبادة الجماعية التي نشهدها في فلسطين، استمرار لنهج المعايير المزدوجة للحضارة الغربية”.

وأضاف: “لأن معظم القواعد التي نسميها القانون الدولي القائم على القواعد يتم تطبيقها للأسف بشكل انتقائي”.

ويشارك في الاجتماع ممثلين عن 56 بلدًا، حيث ستعقد جلسة حول فلسطين في اليوم الثاني للمنتدى.

ويناقش المنتدى الاستراتيجيات الشبابية التي وضعت بهدف تمكين الشباب في العالم الإسلامي من استغلال إمكاناتهم الكاملة في بلدانهم ومناطقهم وجميع أنحاء العالم.

وحظي الجناح الترويجي لوكالة الأناضول في المنتدى باهتمام كبير من المشاركين.​​​​​​​

اقرأ أيضا: إسطنبول.. انطلاق أكبر معارض الملابس الجاهزة في أوروبا 2024

اقرأ أيضا: أردوغان: نسعى لتشكيل موقف إسلامي ضد الظلم الإسرائيلي


اكتشاف المزيد من مرحبا تركيا

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

محرر مرحبا تركيا

اترك رد

اكتشاف المزيد من مرحبا تركيا

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading