إعلام أمريكي: المسيرات التركية تثير ذعر إسرائيل 2021

 إعلام أمريكي: المسيرات التركية تثير ذعر إسرائيل 2021

إعلام أمريكي.. المسيرات التركية تثير ذعر إسرائيل

إعلان

أدى الاهتمام العالمي المتزايد بالمسيرات التركية التي طورتها تركيا بإمكاناتها محلية الوطنية، والتي صنعت لنفسها اسمًا عبر نجاحاتها في العمليات العسكرية الأخيرة في قره باغ وسوريا وليبيا؛ إلى إحداث حالة من الذعر والانزعاج الكبيرين داخل إدارة الاحتلال الإسرائيلي.

وفي هذا السياق، أفادت وسائل إعلام أمريكية متخصصة بتقنيات الصناعات الدفاعية؛ أن شركات صناعة الدفاع الإسرائيلية تعيش حالة من القلق بشأن الطلب المتزايد في السوق العالمي على المسيرات التركية، والتي أظهرت نجاحاً باهراً في ساحات المعارك التي خاضتها في السنوات الأخيرة.

Ad

وعبّرت الشركات الإسرائيلية عن خشيتها من سيطرة تركيا على سوق المسيّرات، وفي سبيل ذلك طالب مسؤولون في حكومة الاحتلال بالتخلي عن القيود الفنية التي فرضها نظام التحكم في تكنولوجيا القذائف(MTCR)، الأمر الذي قد يتيح أمام إسرائيل فرص زيادة صادراتها من الأسلحة في السوق العالمية.

Ad
إعلام أمريكي.. المسيرات التركية تثير ذعر إسرائيل
إعلام أمريكي.. المسيرات التركية تثير ذعر إسرائيل

بينيت يشعر بالضغط بسبب المسيرات التركية

وشدد الخبر المتداول على أن رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي نفتالي بينيت، والذي تولى منصبه خلفاً لبنيامين نتنياهو، يشعر بالضغط المتزايد تجاه قضية المسيرات التركية.

Ad

وبين الخبر؛ أن قبول حكومة بينيت مثل هذه الخطوة (أي تخفيف القيود الفنية على الصناعات الدفاعية)؛ يتطلب الحصول على موافقة سياسية مسبقة من واشنطن.

اقرأ أيضاً: المسيّرات التركية حديث الصحافة الفرنسية 2021

ويذكر أن هذه ليس المرة الأولى التي تتسبب فيها الصناعات الدفاعية التركية بحالة قلق لدى الاحتلال الإسرائيلي، ففي تقرير نشره معهد دراسات الأمن القومي الإسرائيلي (INSS) آواخر شهر يوليو / تموز الماضي؛ أظهر فيه أن إنشاء قاعدة عسكرية تركية على أراضي جمهورية قبرص التركية؛ سيحد من النفوذ الإسرائيلي، ويقلص من مساحة المناورة المتاحة أمامه في منطقة شرق البحر الأبيض المتوسط.

اقرأ أيضاً: النفوذ الإسرائيلي في خطر.. قاعدة عسكرية تركية تحد من تأثير إسرائيل

Ad1

مشاركة الخبر

فريق التحرير

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.