• 29 مايو 2022
 في ذكرى النشيد الوطني التركي تعرف على معانيه (مترجم)

النشيد الوطني التركي مترجم

في ذكرى النشيد الوطني التركي تعرف على معانيه (مترجم)

شهدت إسطنبول في عام 1920، إطلاق مسابقة لكتابة النشيد الوطني التركي، والذي يعرف أيضاً بنشيد الاستقلال İstiklal Marşı.

قصة النشيد الوطني التركي

شارك حينها في المسابقة أكثر من 700 متسابق ورصدت جائزة قدرها 500 ليرة تركية للفائز، وبالرغم من تكليف الشاعر والنائب محمد عاكف إرسوي Mehmet Akif Ersoy كذلك بكتابة النشيد، إلا أنه لم يشارك في المسابقة.

اقتنع إرسوي لاحقاً بالمشاركة في المسابقة بعد إلحاح من صديقه وزير التربية حمد الله صبحي بك، وتشجيع من صديقه حسن بصري، ليفوز النشيد الوطني التركي الذي كتبه إرسوي وينال المرتبة الأولى.

إعلان ذكرى نشيد الاستقلال الوطني

اعتمد البرلمان التركي في عام 1921 شعر محمد عاكف كنشيد للجمهورية، وسُمّي أيضاً بنشيد الاستقلال، ورفض محمد عاكف استلام الجائزة النقدية المرصودة للفائز ليتبرع بها للمؤسسات الخيرية.

وأعلن

البرلمان في عام 2007 أن يوم 12 مارس / آذار من كل عام سيكون يوم ذكرى النشيد الوطني التركي والاحتفال الرسمي بذكرى مؤلف النشيد محمد عاكف إرسوي.

كلمات النشيد الوطني التركي

يتألف النشيد الأصلي من 10 مقاطع شعرية، إلا أنه تم اعتماد مقطعين 2 فقط للتلحين والعزف والترديد في المحافل والمناسبات الرسمية والشعبية.

ويتميز النشيد التركي الوطني بأنه جمع بين القيم الوطنية السامية من جهة وبين الأفكار الدينية من جهة ثانية؛ في مقاطع الشعر بشكل متناسق ومتوازن.

واستخدم الشاعر إرسوي المفاهيم الوطنية مثل العَلَم، الحرية، الهلال، النجمة، الحقّ، الاستقلال، الأمة، الوطن، والبطولة.

ومفاهيم

دينية، مثل الإيمان، الشهادة، الجنة، الهداية، الحلال، الأذان، والانشراح… وغيرها من القيم الوطنية والدينية بشكل منسجم ومتلائم.

ويذكر أن تم كتابة النشيد باللغة التركية (العثمانية) ولكن بالأحرف العربية، ليتم تحويل كتابته لاحقاً إلى الأحرف التركية اللاتينية.

 

النص الأصلي باللغة التركية

النشيد الوطني التركي

النص مترجم إلى اللغة العربية 

 

ترجمة النشيد الوطني التركي

تعلم النشيد الوطني التركي

في هذا الفيديو كلمات النشيد بصوت رئيس الجمهورية التركية رجب طيب أردوغان، وترجمتها باستخدام الألوان، الطريقة ستسهل عليكم حفظ النشيد.

أما النشيد الوطني التركي بصيغته الكاملة المكتوبة فيمكن الاطلاع عليه بزيارة موقع رئاسة الجمهورية التركية (اضغط هنا

إعداد: فاضل محمد ماهر الحايك

فريق التحرير

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.