• 22 فبراير 2024
 بمشاركة تركيا.. انطلاق القمة العالمية للحكومات 2024

بمشاركة تركيا.. انطلاق القمة العالمية للحكومات 2024

بمشاركة تركيا وقطر والهند ضيوف شرف، تنطلق النسخة الـ11 من “القمة العالمية للحكومات 2024” في دبي الإثنين، وتستمر القمة حتى الأربعاء، بحضور الرئيس التركي رجب طيب أردوغان وأكثر من 25 رئيس دولة وحكومة.

القمة العالمية للحكومات 2024، هي منصة عالمية تهدف إلى استشراف مستقبل الحكومات وتبادل المعرفة، وتعد طاولة مستديرة لأهم الاجتماعات العالمية التي تناقش مصير حكومات المستقبل في ظل المتغيرات المتسارعة.

القمة العالمية للحكومات 2024

وظهرت هذه القمة في عام 2013، تجسيدا لرؤية الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وهي تعقد سنويا.

اليوم التمهيدي

الأحد ينطلق اليوم التمهيدي للقمة، التي تحمل هذا العام شعار “استشراف حكومات المستقبل”، وفقا لمعلومات وبيانات نشرتها كل من القمة عبر موقعها الإلكتروني ووكالة الأنباء الإماراتية.

ويشهد اليوم التمهيدي فعاليات أبرزها انعقاد منتدى المالية العامة للدول العربية في دورته الثامنة، وتنظمه وزارة المالية الإماراتية بالتعاون مع صندوقي النقد العربي والدولي.

وهذا المنتدى يحمل عنوان “تصميم سياسات مالية أكثر كفاءة وإنصافا لمعالجة نقاط الضعف المتعلقة بالديون والتحديات المالية المستقبلية في عالم يعاني من قيود تمويل أكثر صرامة”.

ويحضر المنتدى وزراء المالية ومحافظو المصارف المركزية في الدول العربية، والمدير العام لصندوق النقد الدولي كريستينا جورجيفا، والمدير العام ورئيس مجلس إدارة صندوق النقد العربي فهد بن محمد التركي، وأكثر من 100 مشارك من كبار المسؤولين والمختصين في المؤسسات الإقليمية والدولية.

ضيوف الشرف

والاثنين تبدأ فعاليات اليوم الأول من القمة العالمية للحكومات بكلمة افتتاحية لوزير شؤون مجلس الوزراء الإماراتي رئيس القمة محمد بن عبد الله القرقاوي.

وتشهد القمة مشاركة تركيا وقطر والهند ضيوف شرف، وتستعرض الدول الثلاث تجاربها الحكومية وأفضل مبادراتها التنموية.

القرقاوي أكد أن “استضافة تركيا والهند وقطر ضيوف شرف في القمة تعكس عمق العلاقات والشراكات الاستراتيجية التي تجمع دولة الإمارات مع الدول الثلاث”.

وأضاف أن مشاركة أكثر من 25 رئيس دولة وحكومة يؤكد أهمية منصة القمة للتعاون الدولي وتبادل الخبرات والتجارب وتسريع التقدم التنموي لكافة المجتمعات.

كما أن استضافة الدول الثلاث ضيوف شرف يعكس حرص مؤسسة القمة على عرض التجارب التنموية للدول باعتبارها منصة تأثير فاعلة في تعظيم الاستفادة من أفضل الممارسات لخدمة تطلعات الشعوب، بحسب القرقاوي.

وتأتي مشاركة تركيا والهند وقطر ضيوف شرف في القمة في إطار سعيها إلى تعزيز شراكاتها مع الدول ذات التجارب الناجحة في المجالات الاستراتيجية التي تخدم المجتمعات، بحسب بيان للقائمين على القمة في 6 فبراير/ شباط الجاري.

حضور رئيس تركيا أردوغان

ويحضر القمة رؤساء دول في مقدمتهم الرئيس أردوغان، الذي يشارك في جلسة بعنوان “حوار مع ضيف الشرف رئيس الجمهورية التركية”، بحسب وكالة الأنباء الإماراتية.

القمة تشهد أيضا حضور رؤساء حكومات بينهم رئيس وزراء الهند ناريندرا مودي، ويتحدث خلال جلسة رئيسية، فيما يلقي رئيس وزراء مصر مصطفى مدبولي كلمة رئيسية خلال اليوم الأول من القمة.

وفي جلسات رئيسية في اليوم الأول أيضا يشارك كل من رئيس وزراء العراق محمد شياع السوداني، ورئيس وزراء كوبا مانويل ماريرو كروز، ورئيس وزراء إقليم كردستان العراق مسرور بارزاني.

فيما يشهد اليوم الثاني من القمة مشاركة رئيس وزراء ألبانيا إيدي راما، بينما يستضيف اليوم الثالث حوارا مع رئيس حكومة الوحدة الليبية عبد الحميد الدبيبة.

وتبحث أبرز جلسات القمة في أيامها الثلاث التوجهات المستقبلية في القطاعات الأكثر ارتباطا بحياة الإنسان، والمستقبل الرقمي والحلول المبتكرة للتحديات المستقبلية.

​​​​​​​أرقام بارزة

وإلى جانب أكثر من 25 رئيس دولة وحكومة، تستضيف القمة العالمية للحكومات ما يزيد عن 85 منظمة إقليمية ودولية و120 وفدا حكوميا ونخبة من قادة الفكر والخبراء العالميين و8 من العلماء الفائزين بجائزة نوبل، وبحضور أكثر من 4 آلاف مشارك.

وتركز الدورة الحالية على 6 محاور رئيسية، وتضم 15 منتدى عالميا تبحث التوجهات والتحولات المستقبلية الكبرى من خلال أكثر من 110 جلسات رئيسية حوارية وتفاعلية يتحدث خلالها 200 شخصية عالمية من رؤساء ووزراء وخبراء ومفكرين وصناع مستقبل.

وبحضور أكثر من 300 وزير، تضم القمة 11 اجتماعا وزاريا على المستويين الإقليمي والدولي لبحث القضايا الملحة، و12 اجتماع طاولة مستديرة ضمن المنتديات المتخصصة.

ويشارك في القمة أكثر من 100 وزير عربي هم وزراء مالية وشباب وصحة وصناعة وتكنولوجيا واتصالات وتنمية إدارية ورؤساء أجهزة التطوير الحكومي.

ومن أبرز الاجتماعات الوزارية: اجتماع وزراء المالية العرب بحضور رئيسي صندوقي النقد العربي والدولي، واجتماع وزاري لمناقشة ملامح الجيل القادم من حكومات المستقبل واجتماع للوزراء المعنيين بالتنمية المستدامة.

أما اجتماعات الطاولة المستديرة فمن أبرزها: طاولة مستديرة حول بناء حكومات مسؤولة في عصر الذكاء الاصطناعي، وأخرى عن مستقبل العلوم والاكتشافات العلمية بحضور فائزين بجائزة نوبل، وثالثة عن مستقبل الطاقة.

وتطلق القمة 25 تقريرا استراتيجيا، بالتعاون مع شركاء المعرفة من مراكز الفكر والمؤسسات الأكاديمية والبحثية، بهدف دراسة التوجهات العالمية في مختلف القطاعات وتقديم استراتيجيات حكومية قابلة للتنفيذ.

اقرأ أيضا: تركيا وقطر توقعان بروتوكول اللجنة الاقتصادية والتجارية المشتركة

اقرأ أيضا: الكونغرس يعطي الضوء الأخضر لبيع 40 مقاتلة إف-16 إلى تركيا

محرر مرحبا تركيا

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *