• 25 يوليو 2024

تركيا.. مكافحة التضليل ينفي مزاعم اعتداء 3 سوريين على فتاة تركية

نفى “مركز مكافحة التضليل الإعلامي” التابع لرئاسة الجمهورية التركية، مزاعم تقول إن فتاة تعرضت للاعتداء من قبل 3 سوريين في إحدى مناطق ولاية شانلي أورفا جنوبي تركيا.

جاء ذلك بعد أن تداولت بعض وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي ادعاءات تفيد بتعرض فتاة تركية تبلغ من العمر 17 عاماً للاعتداء من قبل 3 سوريين في منطقة أقجة قلعة في شانلي أورفا جنوبي البلاد، وفق ما نقلت وسائل إعلام تركية.

وأعلن مركز مكافحة التضليل الإعلامي (DMM) أمس الأحد، أن الادعاءات الواردة في منطقة أقجة قلعة في شانلي أورفا “لا تعكس الحقيقة”.

وقال المركز في بيان: “الادعاء المتداول على بعض حسابات التواصل الاجتماعي والمنشورة في الصحافة، بأن “فتاة تبلغ من العمر 17 عاماً تعمل راعية أغنام في منطقة أقجة قلعة في شانلي أورفا، تعرضت للاعتداء من قبل 3 سوريين لا صحة لها”.

وأوضح البيان أن إدارة شرطة منطقة أقجة قلعة فتحت تحقيقاً بناءً على شكوى قدمها مواطن من المنطقة التابعة لولاية شانلي أورفا مفادها أنه “تعرض للإيذاء من قبل شخص واحد”.

وأضاف أنه “بعد فحص سجلات كاميرات نظام إدارة أمن المدينة، لم يتم العثور على أي حالة تؤكد الادعاءات في التواريخ والأوقات المزعومة. بالإضافة إلى ذلك، تشير التحقيقات وأقوال الشهود إلى أن الشخص المستهدف من الشكوى كان في مكان مختلف خلال الفترة الزمنية المزعومة”.

وتابع البيان: “لم يتم العثور على أي علامات إساءة في أثناء الفحوصات الصحية، كما جرى الإفراج عن المشتبه به مع منعه من السفر لحين استكمال التحقيق”.

وأكّد مركز مكافحة التضليل أنه يواصل جهوده في تسليط الضوء على الإخطارات والبيانات على وسائل التواصل الاجتماعي التي تضلل الجمهور.

اقرأ أيضا: العدالة والتنمية يقترح قرار يلزم إجراء عمليات تفتيش يدوية في المطارات

اقرأ أيضا: تركيا.. مكافحة التضليل ينفي إغلاق الحسابات البنكية بسبب الحوالات المالية


اكتشاف المزيد من مرحبا تركيا

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

محرر مرحبا تركيا

اترك رد

اكتشاف المزيد من مرحبا تركيا

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading