• 2 يوليو 2022
 حرس الحدود اليوناني يهاجم بعنف لاجئين سوريين أثناء عبورهم الحدود

حرس الحدود اليوناني يهاجم بعنف لاجئين سوريين أثناء عبورهم الحدود

نشرت “مجموعة الإنقاذ الموحد” على صفحتها في فيسبوك، صوراً تظهر آثار التعذيب على أجساد اللاجئين السوريين من محافظة درعا بعد عودتهم إلى تركيا، وتؤكد تعرضهم لأعمال عنف وسرقة مبالغ مالية بحوزتهم على يد حرس الحدود اليوناني، أثناء محاولتهم العبور براً من تركيا إلى اليونان.

وقال أحد اللاجئين السوريين نقلاً عن المجموعة : ” حرس الحدود اليونانيين أجبروني على أكل التراب وانهالوا عليَ بالضرب وهم يضحكون، قبل أن يسرقوا مني مالي”.

ونقلت المجموعة عن لاجئ آخر قوله : ” واحداً منا جرى خنقه بسلك شحن الهاتف المحمول، ومن ثم انهال عليه حرس الحدود بالضرب”.

اقرأ أيضا : الجيش الروسي تخبط واستنزاف دامي في المستنقع الأوكراني

وأكد اللاجئون ل”مجموعة الإنقاذ الموحد”، أن حرس الحدود اليوناني سجن قرابة 300 مهاجر ليوم واحد في مكان غير لائق، حيث أجبروا في اليوم الثاني على العودة وعبور أحد الأنهار من اليونان نحو الحدود التركية.

ويتعرض آلاف اللاجئين “معظمهم سوريون”، لشتى أنواع القمع من قبل الجيش اليوناني على الحدود التركية اليونانية، في محاولة لمنعهم من عبور الحدود إلى القارة الأوروبية.

واتهم وزير الداخلية التركي “سليمان صويلو“، في وقت سابق، حرس الحدود اليوناني بمنع المهاجرين من دخول اليونان وتجريدهم من ملابسهم، وإجبارهم على العودة إلى تركيا، قبل أن يموتوا بردا مع تدني درجات الحرارة والعاصفة الثلجية التي تشهدها المنطقة.

محرر مرحبا تركيا

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.