رسالة من الرئيس أردوغان بمناسبة الذكرى 105 لانتصار جناق قلعة

 رسالة من الرئيس أردوغان بمناسبة الذكرى 105 لانتصار جناق قلعة
Ad

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إن من لم يعرف ما جرى في جناق قلعة قبل قرن من الزمن، ومن لم يدرك حجم النضال، لن يستطيع فهم التصميم والعزيمة في موقف تركيا ضد التهديدات التي تواجهها اليوم.

جاء ذلك في رسالة لأردوغان نشرها موقع الرئاسة التركي بمناسبة الذكرى السنوية الـ 105 للانتصار البحري للدولة العثمانية في معركة جناق قلعة عام 1915، وذكرى يوم شهداء 18 مارس / آذار.

وأشار أردوغان إلى أن انتصار جناق قلعة تعد ملحمة مجيدة تكشف عن التضحيات التي يمكن القيام بها في سبيل الحفاظ على الوطن والاستقلال والكرامة على الرغم من قلة الإمكانيات.

Ad

وأضاف: “من لم يعرف ما جرى في جناق قلعة قبل قرن من الزمن، ومن لم يدرك حجم النضال، لن يستطيع فهم التصميم والعزيمة في موقفنا ضد التهديدات التي تواجه وطننا اليوم”.

Ad

وأوضح أن انتصار جناق قلعة يعتبر نقطة تحول في تاريخ تركيا، ويظهر الروح التي لا غنى عنها من أجل النضال للاستقلال والتضامن والأخوة والوحدة.

وذكر أن “روح جناق قلعة هي بشير أمتنا لتجاوز جميع العقبات بالإيمان والتصميم والعزيمة، وللوصول إلى النصر تحت أي ظرف بالوحدة والتضامن”.

وأردف: “أريد أن أؤكد، ونحن نتذكر الآلاف من الشهداء الذي يرقدون تحت الثرى، على أن السبيل الوحيد لإيفاء حق شهدائنا هو الحفاظ على وطننا وعلمنا والخصال التي أوصلت أمتنا للنصر”.

Ad1

فريق التحرير

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.