• 24 فبراير 2024
 سكيك: لدينا 10 آلاف مريض سرطان بدون أدوية في غزة

سكيك: لدينا 10 آلاف مريض سرطان بدون أدوية في غزة

أفاد صبحي سكيك مدير مستشفى الصداقة التركي الفلسطيني في غزة، أمس الاثنين، بوجود 10 آلاف مريض سرطان في القطاع دون أدوية، بعد خروج المستشفى عن الخدمة قسرا جراء الحرب المتواصلة على القطاع منذ نحو ثلاثة أشهر.

صبحي سكيك مدير مستشفى الصداقة الفلسطيني التركي في غزة
صبحي سكيك مدير مستشفى الصداقة الفلسطيني التركي في غزة

جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقده مدير مستشفى الصداقة الفلسطيني التركي، وفق ما نشرته وزارة الصحة الفلسطينية في غزة على قناتها في تلغرام.

وقال سكيك في المؤتمر الصحفي: “بعد خروج مستشفى الصداقة التركي الفلسطيني للسرطان، قسرا عن الخدمة يوجد عشرة آلاف مريض سرطان في ظروف قاهرة وغير إنسانية”.

وأضاف: “لا يوجد لدينا أي نوع من الأدوية الخاصة بعلاج السرطان في قطاع غزة”.

سكيك يطالب الدول بإعادة تشغيل المشفى

وطالب مدير عام مستشفى الصداقة التركي الفلسطيني للسرطان، العالم الحر بضرورة وقف العدوان الإسرائيلي والإسراع في مغادرة المرضى وضمان توفير العلاج.

وتابع: ” نطالب كافة الدول وخاصة الجمهورية التركية الشقيقة حكومة وشعبًا بضرورة إعادة تشغيل مستشفى الصداقة التركي الفلسطيني والذي يعتبر الملاذ الوحيد لمرضى السرطان بغزة”.

ونهاية أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، أعلنت وزارة الصحة في غزة، أن الطابق الثالث والأخير من مستشفى الصداقة التركي الفلسطيني تعرض لقصف الطيران الإسرائيلي، ما أدى إلى وقوع أضرار جسيمة، وخرج المستشفى عن الخدمة جراء الحرب.

وموّلت الحكومة التركية بناء المستشفى (2011-2017) الذي يعد من أكبر المشافي في فلسطين، والوحيد المخصص لعلاج مرضى السرطان بغزة، بمساحة 34 ألفا و800 متر مربع، ومؤلف من 3 طوابق، ويحوي 180 سريرا.

ويشن الجيش الإسرائيلي منذ 7 أكتوبر الماضي حربا على غزة خلّفت حتى الاثنين “21 ألفا و978 شهيدا و57 ألفا و697 مصابا، ودمارا هائلا في البنى التحتية وكارثة إنسانية غير مسبوقة”، وفقا لسلطات القطاع والأمم المتحدة.

اقرأ أيضا: غزة.. 12 مجزرة في 24 ساعة والمقاومة تكبد الاحتلال خسائر

اقرأ أيضا: إدلب.. قتلى وجرحى بقصف مستمر لقوات النظام السوري

محرر مرحبا تركيا

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *