• 22 فبراير 2024
 سواحل تركيا.. وجهة السياح والرياضيين في 2024

سواحل تركيا.. وجهة السياح والرياضيين في 2024

أثبتت سواحل تركيا مكانتها كواحدة من أهم الوجهات السياحية والرياضية في حوض البحر المتوسط، وهو ما تظهره أرقام نمو السياحة الوافدة إليها.

وذكرت جمعية سياحة اليخوت في تركيا، أن السياحة الساحلية جنوب تركيا نمت بنسبة 30 بالمئة خلال الأشهر التسعة الأولى من العام 2023، الأمر الذي جعلها الأكثر إقبالاً للسيّاح والرياضيين.

وقالت اغوم دوغولو، رئيسة جمعية سياحة اليخوت في تركيا: “تصدرت السواحل التركية الوجهات الأكثر إقبالاً بين دول حوض البحر المتوسط خلال العام 2023″، بحسب الاناضول.

وأضافت: “السواحل التركية ليست وجهة مفضّلة للزوار فقط، بل للرياضيين من عشاق الغوص والصيد ونشطاء البيئة والمتدربين على مختلف الرياضات المائية”.

10.5 مليارات دولار عائدات السياحة في سواحل تركيا

السياحة البحرية في سواحل تركيا

أفادت دوغولو بأن عائدات السياحة البحرية حققت نموا بنسبة 30 بالمئة خلال الأشهر التسعة الأولى من العام 2023، مقارنة بالفترة نفسها من 2022″.

وأوضحت: “عائدات السياحة البحرية بلغت 10.5 مليارات دولار خلال تلك الفترة، مؤكّدةً على وجود طلب يفوق التوقّعات هذا العام، وسط توفر البنى التحتية والمرافق الملائمة لمختلف شرائح السياح”.

وأضافت: “إجمالي عائدات السياحة في تركيا بلغ خلال فترة الشهور التسعة الأولى نحو 42 مليار دولار، وأن حصة السياحة في سواحل تركيا منها بلغت 25 بالمئة”.

60 مرسى في تركيا

أشارت دوغولو الى أن ما يجذب السيّاح إلى السواحل التركية هو توفّر البنية التحتية اللازمة وخاصة فيما يتعلّق بمرسى اليخوت والسفن السياحية.

وأوضحت: “تضم سواحل تركيا 60 مرسى بقدرة استيعابية تصل إلى 15 ألفاً و500 قارب ويخت، ما يجعلها قادرة على استيعاب أية رحلات أجنبية وافدة إليها عبر البحر”.

وتتوزّع المراسي في تركيا بواقع 10 على سواحل بحر مرمرة، و40 على سواحل بحر إيجة، و10 في المناطق المطلة على البحر المتوسط.

معايير عالمية

وتعمل تركيا على توفير المعايير العالمية لسياحة اليخوت، بحيث تجعلها رائدة بهذا المجال، مع عدم تسجيل أية حوادث في القطاع، بحسب دوغولو.

وأضافت: “ما عزّز مكانة تركيا بمجال اليخوت والسياحة البحرية امتلاكها خلجاناً طبيعية على سواحلها الممتدة بين ولايتي جناق قلعة وأنطاليا، ما يوفر حماية طبيعية لليخوت والقوارب ضد الرياح والعواصف في مواسم الشتاء”.

وأوضحت دوغولو: “وجود مراكز الصيانة والإصلاح الخاصة باليخوت والقوارب قرب السواحل التركية، يعد عاملاً آخر من عوامل إقبال السياح الأجانب عليها”.

ولفتت الى أن الدعم الحكومي لسياحة اليخوت ساهم هو الآخر في تعزيز القطاع بمكانته العالمية ونيله حصة أكبر من سياحة حوض البحر المتوسط.

مستقبل سياحة اليخوت

وأعربت دوغولو عن تفاؤل جمعية سياحة اليخوت إزاء مستقبل السياحة البحرية وسياحة اليخوت في تركيا خلال العام الجديد 2024.

وقالت: “متفائلون للغاية بسبب المؤشرات على الإقبال المتزايد، ونسبة الحجوزات والطلبات المقدمة دليل على ذلك”.

وتابعت: “أحد أسباب تزايد الإقبال على سياحة اليخوت في تركيا هو الشفافية في المعاملات القانونية، والقضاء على المعاملات المشبوهة في مجال اليخوت”، دون مزيد من التفاصيل.

وفيما يتعلق بالخطط المستقبلية، قالت: “نسعى حالياً لاستقطاب شباب ولايات شرق وجنوب شرق تركيا التي لا تملك سواحل مطلة على البحر، وذلك بغية تعليمهم الرياضات المائية والأنشطة البحرية الأخرى”.

 

اقرأ أيضا: إسطنبول.. 16 مليون سائح في 11 شهرا من عام 2023

اقرأ أيضا: بيرقدار: شرناق ستصبح أكثر ولاياتنا إنتاجاً للنفط

محرر مرحبا تركيا

2 Comments

  • Hello, I really enjoy your post. might we talk more about your subject on AOL? I need a professional in this field to help me with my problem; perhaps you might be that person. I look forward to speaking with you.

  • you are in reality a just right webmaster. The site loading velocity is incredible. It seems that you are doing any unique trick. In addition, The contents are masterwork. you have performed a wonderful task on this topic!

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *