• 24 يونيو 2024

صحفي تركي: المعارضة لا زالت تشكك بطائراتنا المسيرة

انتقد الكاتب الصحفي أحمد هاكان، مواقف بعض الشخصيات المعارضة في تركيا، والمشككة بقدرات الطائرات المسيرة محلية الصنع، رغم نجاحاتها في شتى المجالات.

وقال في مقال رأي نشرته صحيفة “حرييت”، إن أكبر معاناة بعض المعارضين في تركيا هي “عدم القدرة على الافتخار بإنجازاتنا بمجال الطائرات المسيرة والصناعات الدفاعية، بل عدم القدرة على تقبّل النجاحات، ناهيك عن الشعور بالفخر واستساغة تلك النجاحات”.

واستشهد بالعثور على موقع حطام مروحية الرئيس الإيراني من قبل مسيّرة أقنجي التركية التي أرسلت إحداثياته للسلطات الإيرانية، بالتزامن مع متابعتها عبر الإنترنت من قبل ملايين الأشخاص حول العالم.

وتابع: في المقابل، بدأ بعض المعارضين في تركيا بالتشكيك في هذا الأمر، ومحاولة تزييف الحقائق واختلاق الحجج الواهية.

حديث الكاتب الصحفي التركي يأتي على خلفية بعض المواقف المشككة من شخصيات في المعارضة، حول قدرات وإمكانات تركيا في الصناعات الدفاعية، وخاصة في الطائرات المسيرة.

وكانت الصحفية نوشين منغو المقربة من المعارضة قد زعمت أن سبب تفوق “أقنجي” في العثور على حطام المروحية الإيرانية هي امتلاكها محركات كندية، لتنفي الشركة المصنعة هذه المزاعم وتؤكد أن محرك “أقنجي” من صناعة شركة أسيسلسان التركية للصناعات الدفاعية.

والأسبوع الفائت، أعلن التلفزيون الإيراني الرسمي وفاة الرئيس إبراهيم رئيسي ووزير الخارجية أمير عبد اللهيان والوفد المرافق لهما بحادث تحطم مروحية، الأحد، في محافظة أذربيجان الشرقية (شمال غرب)، خلال عودتهما من مراسم افتتاح سد على الحدود بين إيران وأذربيجان، بمشاركة الرئيس علييف.

واستطاعت فرق الإنقاذ الوصول إلى حطام المروحية بعد جهود استمرت 15 ساعة واستكملت بتحديد الطائرة المسيرة التركية “أقنجي” موقع حطام المروحية المنكوبة، بعد إرسالها من قبل أنقرة للمشاركة في جهود البحث والإنقاذ بطلب من طهران.

اقرأ أيضا: أنقرة.. رئيس الأركان التركي يستقبل نظيره الإماراتي

اقرأ أيضا: تحليل ألماني: تركيا القوة الجديدة المؤثرة في إفريقيا


اكتشاف المزيد من مرحبا تركيا

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

محرر مرحبا تركيا

اترك رد

اكتشاف المزيد من مرحبا تركيا

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading