عالم دين كردي عراقي يشيد بافتتاح مسجد آيا صوفيا للعبادة

 عالم دين كردي عراقي يشيد بافتتاح مسجد آيا صوفيا للعبادة
إعلان

أشاد عضو مجلس أمناء الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين الشيخ أحمد بنجويني، بقرار افتتاح مسجد آيا صوفيا للعبادة، واصفا الانتقادات الموجهة إلى تركيا على خلفية الخطوة بأنها “غير عادلة”.

وأضاف بنجويني، رئيس فرع المجلس بإقليم كردستان شمال العراق، للأناضول في أربيل، أن على الأشخاص الذين يوجهون انتقادات إلى تركيا، النظر أولا في شؤون المساجد التي تحولت إلى بارات في العديد من البلدان.

Ad

وأشار إلى أن إعادة فتح مسجد آيا صوفيا للعبادة، بعد سنوات طويلة من تحويله متحفا، تعبر فقط عن إرادة الأمة والحكومة التركية، وليس لأحد الحق في إظهار انتقاد هذا القرار.

Ad

وأكد بنجويني، سعادة المؤمنين بإعادة فتح مسجد آيا صوفيا للعبادة، معتبرا أن الذين يولون وجوههم شطر موسكو وواشنطن وغيرهما من العواصم الغربية، لن يكونوا مرتاحين لهذا القرار، على حد قوله.

Ad

ولفت إلى أن روما وأثينا والبابا فرنسيس، ليس لديهم الحق في انتقاد افتتاح آيا صوفيا للعبادة، مشيرا أن آلاف المساجد في المجر وبلغاريا وقبرص الرومية واليونان وإيطاليا وصربيا والبوسنة، جرى هدمها أو تحويل استخدامها إلى مجالات أخرى تتعارض مع هويتها الدينية.

وفي 10 يوليو/ تموز الجاري، ألغت المحكمة الإدارية العليا التركية، قرار مجلس الوزراء الصادر في 24 نوفمبر/ تشرين الثاني 1934، بتحويل “آيا صوفيا” من جامع إلى متحف.

وبعد ذلك بيومين، أعلن رئيس الشؤون الدينية التركي علي أرباش، خلال زيارته “آيا صوفيا”، أن الصلوات الخمس ستقام يوميا في الجامع بانتظام، اعتبارا من 24 يوليو.

و”آيا صوفيا”، صرح فني ومعماري فريد، يقع في منطقة “السلطان أحمد” بمدينة إسطنبول، واستُخدم لمدة 481 سنة جامعا، ثم تحول إلى متحف في 1934، وهو من أهم المعالم المعمارية في تاريخ منطقة الشرق الأوسط.

Ad1

مشاركة الخبر

فريق التحرير

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.