• 23 يوليو 2024

تحفة فنية في غاية الروعة يتربع على قمة جبل “القِبلة”، على ارتفاع أكثر من ألف متر، في قضاء غوني صو، بولاية ريزا، شمال شرقي تركيا.

تم بناءه من الخشب لأول مرة في القرن التاسع عشر، احترق بعد ذلك ليعيد بناءه الشيخ يوسف يلماز عام 1960 من الحجر هذه المرة ليقاوم العوامل والمخاطر المحتملة.

ويعرف الجبل باسم “القبلة” لأنه قائم باتجاه القبلة، فضلًا عن إمكانية رؤيته من الكثير من أقضية الولاية. وفي حديقة المسجد ينتصب العلم التركي على ارتفاع 15 مترا.

قامت الحكومة التركية مؤخرا بإعادة بناء المسجد في إطار مشروع تم إنجازه خلال عام ونصف، وكذلك تم تأهيل الطريق الواصل للمسجد الذي يقصده عشرات الزوار لتمتع بروحانياته والمناظر الخلابة المحيطة به.

أقرأ أيضاً

مسجد ديار بكر الكبير.. أقدم المساجد التركية التي بُنيت في العصر السلجوقي

(خاص-مرحبا تركيا)


اكتشاف المزيد من مرحبا تركيا

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

فريق التحرير

اترك رد

اكتشاف المزيد من مرحبا تركيا

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading