• 16 يونيو 2024

أردوغان يؤكد على رفض أي تغيير في وضع القدس والمسجد الأقصى

شدد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أمس الثلاثاء، على عدم قبول أي تغيير في وضع القدس والمسجد الأقصى، جاء ذلك في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الفلسطيني محمود عباس، عقب لقائهما في العاصمة أنقرة.

وقال أردوغان: “تركيا حريصة على رخاء الشعب الفلسطيني وتنميته”.

وأضاف: “لفلسطين مكانة استثنائية في قلوب أفراد الشعب التركي، تركيا مستمرة في تضامنها مع الشعب الفلسطيني ودعم قضيته بأقوى صورة”.

وأوضح أردوغان: “تركيا التي اعترفت بدولة فلسطين منذ لحظة إعلانها، تدافع عن حل الدولتين في مختلف المحافل”.

وتابع: “نرفض بشكل صريح بالهجمات الإسرائيلية التي أودت بحياة مدنيين في قطاع غزة مؤخرا”، لافتاً إلى إحضار طفلين مصابين في الهجمات إلى تركيا برفقة والديهما، لتلقي العلاج، عبر طائرة إسعاف، حيث تم نقلهما إلى المدينة الطبية في أنقرة.

وترحم أردوغان على الفلسطينيين الذين استشهدوا في الهجمات الأخيرة، وتقدم بالتعازي لذويهم، متمنيا الشفاء العاجل للجرحى.

وأضاف: “لا نقبل أبدا أي أعمال تهدف إلى تغيير وضع القدس والمسجد الأقصى، وأبلغنا الجانب الإسرائيلي بموقفنا الثابت وتطلعاتنا بهذا الخصوص بكل وضوح وبشكل مباشر”.

وأكد أردوغان: “الخطوات التي نقدم عليها في علاقاتنا مع إسرائيل لن تقلل من دعمنا للقضية الفلسطينية بأي شكل من الأشكال”

وأوضح: “بل على العكس، هذه الخطوات ستسهم في حل القضية الفلسطينية وتحسين وضع الشعب الفلسطيني وهذا ما يقوله أشقاؤنا الفلسطينيون أيضا”.

وذكر أردوغان أن تركيا تتابع عن كثب مساعي تحقيق وحدة الصف والمصالحة بين الفرقاء الفلسطينيين، معربا عن استعداد أنقرة لتقديم كافة أشكال الدعم في هذا الإطار.

اقرأ أيضا: خلوصي أكار: من حقنا تنفيذ عمليات عسكرية في الخارج دفاعاً عن حدودنا

وأكد على مواصلة الوكالة التركية للتعاون والتنسيق (تيكا) والهلال الأحمر التركي والمنظمات المدنية التركية مساعداتها الإنسانية والتنموية في فلسطين.

وأوضح أردوغان: “تركيا استثنت فلسطين من بعض القيود التي وضعتها لضمان أمنها الغذائي بسبب الحرب الروسية الأوكرانية”.

وأضاف: “تولى اتحاد الغرف والبورصات التركية تنفيذ مشروع منطقة جنين الصناعية الحرة، وإجراء وفد من الاتحاد زيارة إلى فلسطين في حزيران/ يونيو، وتفقده المشروع على الأرض”.

وتابع: “انتهى تشييد سكن للطالبات في جامعة القدس، بدعم من “تيكا”، خلال الصيف الحالي، وتسليمه لوقف المعارف التركي، معرباً عن بالغ تأثره بإطلاق اسم والدته الراحلة على هذا السكن الطلابي.

من جهة أخرى، أشار الرئيس أردوغان إلى إيلاء تركيا أهمية كبيرة لأنشطة وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا).

وأكد على استمرار أنقرة في تقديم المساعدات النقدية والعينية للوكالة كما في السنوات السابقة.

وقال: “تركيا تدرك الصعوبات المالية التي تواجهها الأونروا في الفترة الأخيرة”.

وأكد الأهمية البالغة لحل مشكلة تمويل الوكالة من حيث مواصلتها تقديم الخدمات الأساسية للشعب الفلسطيني دون انقطاع.

وأردف: “تركيا ستواصل مساعيها في هذا الإطار، كما ستسمر في دعم المؤسسات الفلسطينية في مجال الفن والثقافة أيضا”.

ولفت الرئيس أردوغان إلى إحياء (أوركسترا فلسطين للشباب) حفلة في أنقرة في تموز/ يوليو الماضي برعاية عقيلته السيدة أمينة أردوغان، معرباً أردوغان عن سعادته بتفضيل الفلسطينيين لتركيا في رحلاتهم الخارجية.

وأكد على تشجيع تركيا بدورها السياحة إلى فلسطين وخاصة مدينة القدس.

وأضاف: “أؤكد مرة أخرى أن إقامة دولة فلسطينية مستقلة وعاصمتها القدس، على حدود 1967 وعلى أساس معايير الأمم المتحدة، ضرورة من أجل السلام والاستقرار في منطقتنا بأسرها”.

اقرأ أيضا: إسطنبول تستقبل أكثر من 8 ملايين سائح في أول 7 أشهر من 2022


اكتشاف المزيد من مرحبا تركيا

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

محرر مرحبا تركيا

اترك رد

اكتشاف المزيد من مرحبا تركيا

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading